قصيدة رثاء بالمجاهد صدام حسين بقلم عائض القرني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قصيدة رثاء بالمجاهد صدام حسين بقلم عائض القرني

مُساهمة من طرف تدري مين يحبك في الجمعة 04 يوليو 2008, 17:07

قصيدة رثاء بالمجاهد صدام حسين بقلم عائض القرني



ذه القصيده كتبها فضيلة الشيخ عائض القرني رثاءً للرئيس صدام حسين رحمه الله





الله اكبر يا صلدا به شمخت ــــــــــــــــــــــــــــ نفوسنا عزة من وجهك اقتبست


وجها مضيئا به الايمان اشرقه ــــــــــــــــــــ فبرقعت اوجه الغدر اذا انطمست


وعزة واباء فيك تسبقهم ــــــــــــــــــــــــــــ لمنبر الموت بل في ضحكة برقت


احرقت فيها وجوه الخـوف ــــــــــ فا انفجرة حناجر الفرس بالمعتوه اذ نبحت


قبحا لهم ختمو الصلاة بمقتدى ـــــــــــــــــــــ وختمت قولك بالشهادة اذ علت


ارسلتها رعدا بها ارعدتهم ـــــــــــــــــــــــــ وبها نفوس المؤمنيين تباشرت


تمت شهادتك ورغم انوفهـم ـــــــــــــــــــــــــ جلت وصحة باليقين تتوجـت


كنت الشهيد وكانو كالتي صلت ـــــــــــــــــــــ لكنها وباخر ركعة نقضت


عرى التوحيد قبل وضوئها ـــــــــــــــــــــــــ كيف القبول ولو لبت وهلت


بانة عقيدتهم وبان معينها ــــــــــــــــــــــــــــ حقد ومن عفن العمائم نبت


والله والله ما زادوك الا رفعة ـــــــــــــــــ والله حبك في العروق تثبـــت


زعم الكذوب بان قواك تخورت ــــــــــــــ فاجاب صوتك بالثبات واثبـت


اثبت حيا حينما احرقتهم ـــــــــــــــــــــــــــــ ان الضباع تروغ لا تتلفـت


وثبت ميتا فاأستشاظو حرقةــــــــــــــــــــــ احرقتهم حيا وميتا فأأشمـت


فاأشمت بهم صدام وراحل انماــــــــــــــــــ القيد ودعك وحورك اقبلـت


رادوك شرا فانتقلت لراحمن ـــــــــــــــــــ الله خير, ام سجون, وصدت


ويذا اعتليت على المجوس الى الهنا ـــــــ للروح في الفردوس روحك رفت


ابشر بما وعد الحبيب محمد ــــــــــــــــــــــــ من كان اخره الشهادة كفت
avatar
تدري مين يحبك
عضو فعال
عضو فعال

ذكر عدد الرسائل : 421
العمر : 34
رقم العضوية : 3
الأوسمة :
تاريخ التسجيل : 24/03/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى